السبت، أيار 20، 2006

غداً يعرض المالكي وزارته على مجلس النواب بدون وزيري الدفاع والداخلية


توركمن ايلي
ان رئيس الوزراء المكلف نوري المالكي يعرض غدا الى مجلس النواب قائمة اسماء وزراءه وستكون القائمة خالية من وزيري الدفاع والداخلية حيث سيتولى نفسه ادارة شؤون الوزارتين بصورة مؤقته الى ان يتم تنسيب وزيرين لهما يحضيان بتوافق الكتل السياسية. يجدر ذكره ان التوافق والحوار الوطني اشترطتا الدفاع والخارجية من حصتهما للاشتراك فى الحكومة فقد قال محمد الدايني عضو البرلمان العراقي وجبهة الحوار الوطني يوم الخميس 18 مايس 2006 إن"جبهتى التوافق العراقية والحوار الوطني اشترطتا الحصول على وزارتي الدفاع والخارجية للاشتراك بالتشكيلة الحكومية القادمة."وأوضح الدايني في تصريح أن "الجبهتين وقعتا اليوم على إتفاق مشترك يقضي بإتخاذ موقف موحد بشأن المشاركة في الحكومة المرتقبة والتي من المتوقع الاعلان عنها يوم بعد غد السبت." وأضاف أن " الاتفاق تضمن شرطان ينص أولهما على أن المشاركة ستكون مرهونة في حالة اكتمال التشكيلة الحكومية بشكل كلي ودون إغفال أي حقيبة لاسيما الدفاع والداخلية." وأوضح أن " الشرط الثاني ينص على أن تكون وزارتا الدفاع والخارجية من حصة الجبهتين المذكورتين ولمن يرشح من قبلهما إضافة الى استحقاقاتهما في الحقائب الوزارية الاخرى وبما يضمن تمثيلهما الوطني الحقيقي." وقال الدايني إن " الاتفاق وقعه كل من عدنان الدليمي وطارق الهاشمي وخلف العليان قادة جبهة التوافق إضافة الى صالح المطلك رئيس الجبهة العراقية للحوار الوطني." يذكر أن جبهة التوافق العراقية تمتلك 44 مقعدا برلمانيا بينما تملك قائمة المطلك 11 مقعدا. ويأتي هذا الاتفاق بعد إعلان مصادر مقربة من رئيس الوزراء المكلف نوري المالكي أن تشكيل الحكومة الذي سيعلن يوم بعد غد السبت سيكون خاليا من منصبي الدفاع والداخلية
.