الثلاثاء، حزيران 06، 2006

زبياري يمنح الاكراد غير العراقيين جوازات عراقية استعدادا لتكريد كركوك



ذكرت مصادر عراقية في بعض السفرات العراقية في اوربا بان السفراء الأكراد في سفارات العراق في العواصم الأوربية يقومون بحملة لمنح جوازات سفر عراقية لشباب من أكراد تركيا وإيران وسوريا. وزودت الأحزاب الكردية هؤلاء الشباب بهويات أحوال مدنية عراقية مزورة ثبت فيها محل الولادة كركوك، وتقدم هذه الهويات المزورة الى السفراء الأكراد ويوافقوا على منح جواز السفر العراقي على أساسها. أما في الدول الأوربية التي يشغلها سفراء من غير الأكراد فإنهم يرفضون الإعتماد على الوثائق المزورة لإستصدار جوازات السفر العراقية، لذا يلجأ الأكراد غير العراقيين الى سفارات العراق في الدول التي فيها سفراء أكراد، فمثلا الأكراد غير العراقيين في المانيا يتوجهون الى النمسا لإستصدار هذه الجوازات. ويوميا يحصل العشرات منهم على جواز السفر العراقي من سفارة العراق في فيينا ويعودوا الى المانيا.
ومن الواضح ان حملة إصدار الجوازات العراقية لإكراد سوريا وتركيا وإيران تهدف، من بين أمور أخرى، الإستعداد للإستفتاء غير الشرعي المنوي إجراؤه في العام القادم لتقرير مصير محافظة كركوك. وهكذا تقوم الأحزاب الكردية بشكل معلن بتزوير الحقائق الديموغرافية وممارسة سياسة التطهير العرقي والإعتداء الفاحش على حقوق المواطنة العراقية
شبكة البصرة
الاحد 8 جماد الاول 1427 / 4 حزيران 2006

قسم الأخبار والتقارير
مركز الإعلام التركماني العالمي
Global Turkmen Media Centre